فوائد البطيخ في العلاقة الحميمية


العلاقة الحميمة... هل ستعتمد على البطيخ من الآن فصاعداً؟


لطالما اعتمد العديد من الرجال على "الفياغرا" لتنشيط وتعزيز قدراتهم الجنسية وشغل هذا الدواء الباحثين لدراسة تأثيره على الصحة، فظهرت النتائج مزوّدة ببعض الآثار السلبية إن تمّ الإفراط باستهلاكه. ولكن ماذا لو قدّمنا لكم بديلاً صحياً يعزّز الأداء الجنسي، يزوّد الجسم بالكثير من الفوائد، وما من آثار سلبية لاستخدامه؟ إنّه البطيخ الأحمر! بعد العديد من الدراسات التي طالت فوائد البطيخ على العلاقة الحميمة، أكّدت دراسة حديثة أنّ البطيخ يتفوّق على "الفياغرا" في العديد من النواحي؛ إذ باستطاعة الفياغرا أن تنشّط الدورة الدموية في عضوٍ واحد في الجسم أمّا البطيخ فيقوم بهذا العمل على نطاق أوسع من خلال تنشيط الدورة الدموية في كافة أنحاء الجسم.


كما أنّ هذه الفاكهة اللذيذة تحتوي على الأرجينين الذي يعزّز أكسيد النيتريك في الجسم ما يساهم في توسيع الأوعية الدموية تماماً كالفياغرا والأدوية الأخرى التي تعالج ضعف الانتصاب. كما يمكن لأكسيد النيتريك أن يساعد أيضا في علاج الذبحة الصدرية، ارتفاع ضغط الدم، ومشاكل القلب والأوعية الدموية.


ولأنّ فوائد البطيخ عديدة لا يمكن تجاهلها، لا بدّ من أن نذكّرك أنّها فاكهة تتمتّع بحوالى 92% من الماء ما يجعلها من الأطعمة المهم تناولها في فصل الصيف لترطيب الجسم ولحمايته من أشعة الشمس، فالبطيخ يحتوي على مضاد الأكسدة "الليكوبين" الذي يحمي البشرة من أضرار الأشعة فوق البنفسجية.

0/Post a Comment/Comments